PRESS RELEASES

5 Mar 2019

سيارة AM-RB 003 من ASTON MARTIN: النسخة الثالثة من فئة السيارات ذات المحركات الوسطية

اسم سيارة Project 003 يتغيّر إلى AM-RB 003، وسيتم تطوير عملياتها الهندسية والتصميمية بموجب تعاونٍ مثمر مع فريق Red Bull Advanced Technologies
فريق Red Bull Advanced Technologies  سيشرف على تطوير سيارة  AM-RB 003
سيارة AM-RB 003 تواصل مسيرة طرازي Valkyrie وValkyrie AMR Pro كثالث سيارات Aston Martin الفائقة ذات المحركات الوسطية
تم لأول مرة كشف النقاب عن مفهوم السيارة الجديدة خلال فعاليات ’معرض جنيف الدولي للسيارات 2019‘
فريق Red Bull Advanced Technologies سيركز على تحسين هيكل AM-RB 003 وتعزيز الخواص الديناميكية الهوائية
السيارة الجديدة مزودة بمحرك V6 الجديد كلياً من تصميم Aston Martin، بالإضافة إلى تقنية التيربو المتطورة
مات بيكر وكريس جودوين، اثنين من أبرز الخبراء لدى Aston Martin، سيشرفان على تطوير مجموعة العناصر الديناميكية لسيارة  AM-RB 003
فريزر دان، كبير مهندسي العمليات المتقدمة في Aston Martin يقود عمليات التطوير الشاملة للسيارة الجديدة
فريق المشروع يعتمد على تقنيات النمذجة والمحاكاة الرائدة عالمياً لدى فريق Red Bull Advanced Technologies
تنفيذ برنامج تطوير السيارة الجديدة ضمن مركز الأداء المتطور الجديد التابع لشركة Aston Martin في مدينة ميلتون كينز
 
جنيف، سويسرا، 5 مارس 2019: كشفت Aston Martin النقاب عن سيارةAM-RB 003 ، والتي تتطلع الشركة من خلالها لمواصلة سجلها الحافل بتصنيع السيارات الفائقة والمزودة بمحرك يتم تركيبه في منتصف هيكل السيارة، وذلك خلال فعاليات ’معرض جنيف الدولي للسيارات 2019‘
 
وتمتاز سيارة AM-RB 003، والتي كانت تُعرف سابقاً باسم Project 003، بتصميمها المتطور والجديد كلياً، كما أنها تستفيد من المساهمة الوثيقة والفعالة لفريق Red Bull Advanced Technologies في عمليات التصميم والهندسة، وهو ما يجسّد واحدة من الشراكات الهندسية المثمرة وأكثرها تميزاً في عالم السيارات.
 
وتواصل سيارة AM-RB 003 مسيرة طرازي Valkyrie وValkyrie AMR Pro كثالث سيارات Aston Martin الفائقة ذات المحركات الوسطية. واستناداً إلى الأداء النوعي والتطوّر لكلتا السيارتين، ستمزج AM-RB 003 بين مجموعة واسعة من المفاهيم والتقنيات المستخلصة بشكل مباشر من سيارات فورمولا 1 والمطبقة على سيارة Valkyrie الفائقة، مما سيضمن لها تحقيق أعلى مستويات الأداء وتخطي متطلبات الأداء للسيارات المنافسة حالياً.
 
وبالرغم من أنها تركز بشكل أكبر على وظائف الأداء والاستخدام على الطرقات، ستحافظ السيارة الجديدة على مبادئ التصميم الهندسي التي تقوم عليها، ما يوسع نطاق استخدام تقنيات سيارات فورمولا 1 فائقة التطور ضمن سيارة ذات حجم أكبر، وذات إصدارات أقل عدداً (يصل إلى 500 سيارة كوبيه عالمياً)، وهو الأمر الذي يفضي إلى تقديم تصاميم جريئة وغير مسبوقة.
 
وأشار مايلز نورنبيرجر، مدير قسم التصميم في شركة Aston Martin، إلى إنه بالرغم من أن تصميم نموذج AM-RB 003  يتأثر بشكل كبير بسيارة Aston Martin Valkyrie، إلا أنه يمتاز بطابعه الفريد والمميز. وقال نورنبيرجر: "تعمدنا في تصميم سيارة AM-RB 003  إظهار تأثرها بالنماذج السابقة، ولكننا ركزنا في الوقت نفسه على أنها ستكون بمثابة نموذجٍ يجسد أبرز ملامح سيارة Aston Martin Valkyrie بشكل مكثف وليس مجرد نسخة تشابهها بشكل طفيف. ولا تنطبق المبالغة على تصميم بعض الأجزاء في السيارة، ولكنه يكتسب طابع القوة في أجزاء أخرى حتى أنه يرتقي بعدد من الأفكار والمفاهيم نحو مستويات جديدة. ويشكل ذلك النتيجة الطبيعية لتطور التصميم، كما يمثل دليلاً ساطعاً على البصمة القوية التي تركها تعاوننا المثمر مع فريق Red Bull Advanced Technologies الشهير حول مظهر سيارة Aston Martin Valkyrie وتأثيره الإيجابي على منهجيتنا في تصميم جميع النماذج التي تلتها".
 
واستناداً إلى ذات مبادئ التصميم وأنظمة الديناميكا الهوائية التي تقوم عليها سيارة Aston Martin Valkyrie، سيتم تزويد سيارة AM-RB 003  بعارضة أمامية وموزع هواء خلفي، في حين يتم توليد الجزء الأكبر من القوة الضاغطة في القسم السفلي للسيارة. كما ستستفيدAM-RB 003  من أحدث تقنيات التكيف مع الديناميكا الهوائية الموجودة في الطائرات، والتي تتيح إنشاء سطح انسيابي لتدفق الهواء على الجناح الخلفي في السيارة.
 
وتحمل التقنية الجديدة التي طورتها شركة FlexSys اسم FlexFoilTM، وتحققت منها وكالة ’ناسا‘ عبر إجراء الكثير من اختبارات الطيران عليها لناحيتي الأداء والصوت، حيث تعد Aston Martin أول شركة تطبق تقنيات الطيران هذه في قطاع صناعة السيارات.
 
وتتيح هذه المنظومة إمكانية تغيير القوة الضاغطة للسيارة دون إجراء أي تغيير على زاوية الهيكل بأكمله، ما يفضي إلى تقديم تصميم انسيابي سلس وعالي الأداء، فضلاً عن تحسين مستويات الكفاءة وخفض الضجيج الناجم عن حركة الهواء. كما يؤدي استخدام هذه التقنية للحد من احتكاك الهواء وزيادة المقاومة المرتبطة به في تصاميم الجناح الخلفي النشط فائقة التطور والتي يتم استخدامها حالياً.
 
وسيوفر التصميم الناتج زاوية ميلان أكبر في مقدمة السيارة وجانبها الخلفي بالمقارنة مع مفاهيم التصميم المستخدمة في الوقت الراهن، فضلاً عن تعزيز معدلات التشغيل والتحكم بما يتيح استجابة فائقة السرعة للتغيرات في الحالة الديناميكية للسيارة.
 
أما على صعيد الأسطح العلوية للسيارة، فستفضي متطلبات منظومة الديناميكا الهوائية الأخرى إلى إنشاء مظهر مماثل لسيارة Aston Martin Valkyrie، إلا أن تصاميم المصابيح الأمامية والخلفية ستضمن منح السيارة الجديدة هويتها الخاصة والمميزة. وتمتاز مصابيح السيارة بمظهرها الفريد، ولكنها تستوحي تصاميمها الداخلية بشكل مباشر من سيارة Aston Martin Valkyrie نظراً لخفة وزنها، حيث يقل الوزن الإجمالي لجميع المصابيح الأربعة عن وزن أحد المصابيح الأمامية في سيارة DB11.
 
وتتمثل إحدى أبرز الاختلافات بين سيارتي Aston Martin Valkyrie و AM-RB 003في حجم مقصورة القيادة والتي جاءت كنسخة مصغرة من تصميم السيارة الأقدم مع توفير مستويات أعلى من سهولة الاستخدام والراحة. ولتحقيق هذا الهدف، تم تزويد سيارة AM-RB 003 بأبواب مستوحاة من سيارة LMP1 والتي تنفتح نحو الأمام وتقتطع جزءاً من السقف لتسهيل الدخول والخروج من السيارة. كما تمت زيادة عرض الكونسول المركزي لتوفير المزيد من المساحة بين السائق والراكب، فضلاً عن زيادة مساحة تخزين الأمتعة خلف المقاعد. وستوفر السيارة الجديدة أيضاً مساحات لتخزين الأغراض الصغيرة مثل محفظة الجيب أو الهاتف المحمول.
 
وتمتاز مقصورة القيادة بتصميمها الجديد والجريء، والذي يقدم فلسفة مادية فريدة تهدف إلى الحد من الفوضى البصرية، وتوفير بيئة قيادة فريدة وديناميكية تركز على تقديم أرقى تجارب القيادة. ويستند هذا المفهوم الذي يحمل اسم Apex Ergonomics إلى تحقيق المحاذاة المثلى بين وضعية ظهر السائق وعجلة القيادة والدواسات، بالإضافة إلى ضمان تحديدٍ دقيق للعناصر الأخرى في جميع أنحاء المقصورة بهدف الارتقاء بتجربة السائق.
 
 وتتيح شاشة عرض مثبتة على عمود التوجيه إمكانية الارتقاء بسوية الرؤية إلى أقصى حد ممكن من خلال عجلة القيادة ودون أي عوائق من حوافها. بينما تستفيد منظومة المعلومات والترفيه من التقنيات القائمة على مفهوم "أحضر أجهزتك الخاصة" التي توفرها الهواتف الذكية لزيادة مستويات الكفاءة والأداء والمرونة وسهولة الاستخدام إلى أقصى حدودها.
 
ويتجلى التعبير البصري عن مفهوم Apex Ergonomics في الإطار الجانبي الملتف والذي يوفر فاصلاً وظيفياً مميزاً بين القسم السفلي لمقصورة القيادة وقسمها العلوي والذي يمتاز بزجاجه الأمامي شديد الانحناء. ويوفر هذا الإطار المزود بفتحات عمودية مختلف الخصائص المتعلقة بالصوت والتهوية والإضاءة المحيطية، حيث يقدم ميزة تقنية جريئة مندمجة بالكامل وتشكل بديلاً عن الأسلوب التقليدي في توزيع منافذ التهوية ومكبرات الصوت داخل المقصورة.
 
ويفضي هذا التصميم المبتكر أيضاً إلى تركيز اهتمام السائق على هذه المنطقة الأفقية العريضة، والتي تشكل بدورها المنطقة التي تتركز فيها جميع أنظمة التحكم الرئيسية وشاشات العرض ونقاط اتصال العناصر ببعضها. وفي الوقت الذي يمكن فيه تصنيع هذه العناصر من مواد تقليدية مثل الخشب والجلد والزجاج، ترتقي سيارة AM-RB 003 بتقنيات التصميم والتصنيع نحو مستويات جديدة تشابه تلك المستخدمة في المركبات الفضائية، أي أنها تمزج أحدث تقنيات عصر الفضاء مع المستويات الرفيعة من الإتقان التقليدي العريق.
 
وتتمثل أصالة هذا التصميم في الخصائص المرتبطة بخفة الوزن وتطبيق تقنيات التصميم والتصنيع فائقة التطور، بما في ذلك استخدام أحدث تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد؛ والتي تشكل بحد ذاتها نقلة نوعية مدفوعة بالحاجة إلى خفض الوزن إلى أقل حد ممكن في جميع أجزاء السيارة. فعلى سبيل المثال، يشكل الكونسول المركزي المصنوع بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد أحد الأجزاء التي تقل فيها الكتلة بنسبة 50%، عبر تزويدها بمفاتيح وظيفية مدمجة. علاوة على ذلك، وبفضل استخدام برامج التصميم بمساعدة الحاسوب (CAD)؛ أصبح من الممكن إنشاء نماذج بارامترية لأجزاء السيارة، تمتاز بجمالية مظهرها وتصاميمها بالغة التعقيد والتي يصعب تصنيعها بالطرق العادية. ويفضي ذلك إلى دمج مفهوم الاهتمام بأدق التفاصيل مع خفة الوزن والمزايا البصرية واللمسية الفريدة من نوعها.
 
وسيتم الكشف عن التفاصيل الفنية الكاملة لسيارة AM-RB 003 مع تقدم برنامج تطويرها، حيث ستكون أول سيارة هجينة مزودة بمحرك V6 الهجين والجديد كلياً من Aston Martin والمزود بشاحن توربيني، لتسجل بذلك عودة العلامة إلى استخدام المحركات المصنعة داخل الشركة.
 
وسيتكامل المحرك الجديد على النحو الأمثل مع نظام Nexcel المبتكر ومحكم الإغلاق، والذي يتيح إمكانية تغيير زيت السيارة بكل سهولة خلال 90 ثانية فقط، فضلاً عن إمكانية تكرير وإعادة استخدام زيت محرك السيارة. وتم استخدام هذا النظام المبتكر للمرة الأولى في نماذج سيارات Aston Martin Vulcan المخصصة لحلبات السباق، حيث برهن على جودته وأدائه المتميز في الكثير من جولات سباق ’نوربورغرينغ 24 ساعة‘. ويعد نموذج AM-RB 003 من Aston Martin أول سيارة مخصصة للسير على الطرقات على مستوى العالم تستخدم هذا النظام المبتكر.
 
وباعتبارها مستوحاة بشكل مباشر من طراز Aston Martin Valkyrie، فمن المؤكد بأنه سيتم تصنيع الهيكل الداخلي لسيارة AM-RB 003 من ألياف الكربون خفيفة الوزن، ويغطيه هيكل خارجي مصنوع من ألياف الكربون أيضاً للارتقاء بمزايا وتأثيرات الديناميكا الهوائية إلى حدودها القصوى. واستناداً إلى خبرات فريق Red Bull Advanced Technologies والاعتماد على منظومة الديناميكا الهوائية التفاعلية وبفضل تزويدها بمزايا الأسطح المتكيفة مع الديناميكا الهوائية، ستقدم سيارة AM-RB 003 أفضل مستويات قوّة الجر السفلية بالنسبة للسيارات المخصصة للقيادة على الطرق العادية. وتمتد التقنيات الرفيعة للسيارة لتشمل نظام التعليق النشط وأنظمتها الكهربائية المتطورة والتي تتشارك نفس فلسفة التصميم المعتمدة في سيارة Aston Martin Valkyrie، والتي تتضمن أفضل مستويات الدقة في تصميم الشاسيه، إلى جانب أرقى تقنيات التحكم وأنظمة اتصال السائق.
 
ومن خلال التعاون الوثيق مع فريق Red Bull Advanced Technologies، تم إسناد مسؤولية ابتكار التصاميم الديناميكية المحسّنة في سيارة AM-RB 003 إلى كل من مات بيكر، كبير مهندسي Aston Martin؛ والسائق كريس جودوين، كبير خبراء تجارب الأداء العالي للسيارات في الشركة. ويعمل كلا الخبيرين حالياً على مواصلة تطوير نماذج سيارة Aston Martin Valkyrie استناداً إلى تقنيات المحاكاة فائقة التطور والتي توفرها شركة Red Bull Advanced Technologies وذلك قبل استكمال النماذج الأولى للسيارة الجديدة. واستناداً إلى خبراتهما التي لا تضاهى، سيعمل كل من بيكر وجودوين على ضمان تحقيق طابع الاستمرارية بين نموذجي Aston Martin Valkyrie وAM-RB 003، وتزويد فريق العمل الذي يقوده فريزر دان، كبير مهندسي العمليات المتقدمة في Aston Martin، بمعلومات فائقة الأهمية لتصميم سيارة تمتاز بشخصيتها الفريدة وطابعها الديناميكي الخاص.
 
بهذه المناسبة، قال آندي بالمر، الرئيس التنفيذي والمدير التنفيذي في Aston Martin Lagonda: "لطالما كنا نطمح إلى إرساء تعاون طويل الأجل عندما قامت شركةAston Martin  بالاستعانة بخدمات فريق ’ريد بُل للتكنولوجيا المتقدمة‘ Red Bull Advanced Technologies بهدف الشروع في رحلة استثنائية لمواصلة مسيرة سيارتي Valkyrie وValkyrie AMR Pro. ومع دخول هذه المشاريع في مرحلة مميزة للغاية، وخصوصاً بالتوازي مع بدء تطوير مجموعة من النماذج الأولية، نؤكد أن هذه الإنجازات ستدفعنا بقوة لمواصلة هذه الشراكة الاستثنائية من خلال طراز AM-RB 003، السيارة الهجينة التي تستمد قوتها وتميّزها من هوية علامة  Aston Martin Valkyrie، كما ستلعب دوراً إيجابياً ومؤثراً على مستوى أول سلسلة من سيارات Aston Martin السوبر رياضية المزودة بمقعدين".